جاري التحميل..

بيان لأهالي وفاعليات فنيدق حول مقتل حيدر موسى عثمان

إثر الحادثة الأليمة التي حصلت في خراج بلدة فنيدق حيث أقدمت مجموعة من شباب بلدة بزال ونصبت كمين للمدعو : " حيدر عثمان موسى " وأردوه قتيلاً وكان برفقته خالد حسين السيد من بلدة فنيدق حيث إقتادوه إلى بلدة بزال ثم تم تسليمه ليلاً للبلده . وإثر تعرض البلدة وسكانها لموجة غضب عارمة حيث أن المدعو " حيدر عثمان موسى " كان نزيلاً في البلدة وحيث أن دخول البلدة بهذه الطريقة والتعدي على حرماتها لم يسبق له مثيل وكذلك تعرض إبن البلدة المدعو " خالد حسين السيد " لسيل من الإشاعات تناولت تواطؤه في هذه الجريمة تداعى وجهاء بلدة فنيدق وآل السيد خصوصاً وعقدوا إجتماعاً في دار البلدية بتاريخ 13/4/2013 ضم كل من : النائب الدكتور خالد زهرمان ورئيس بلدية فنيدق الأستاذ عبدالإله وجيه زكريا والشيخ سميح عبدالحي والحاج وليد البعريني وأعضاء بلدية فنيدق ومخاتيرها السبعة وبعد التداول والتشاور خلصوا إلى ما يلي : 1 – الإستنكار الشديد لهذه الحادثة والجريمة البشعة التي هزت جرد القيطع . 2 – تعهد المجتمعون بتسليم السيد " خالد حسين السيد " إلى الأجهزة الأمنية يوم الخميس القادم في 15/4/2013 وذلك منعاً للأقاويل والتهم التي طالته وطالت سمعة البلدة وهيبتها وذلك بهدف وضع الأمور في نصابها وتبيان الحقيقة وإحقاق الحق . 3 – طالب المجتمعون فعاليات بزال بتسليم الجناة فوراً إلى الأجهزة الأمنية . 4 – شدد المجتمعون على ضرورة الضرب بيد من حديد كل من تسول له نفسه خيانة البلدة وكذلك كل من لا يحترم العادات والتقاليد الموروثة التي نفتخر بها وكل من يتعدى على حرمة البلدة كما ويتبرأون منه . 5 – يطالب المجتمعون القوى الأمنية بالقيام بدورها وإجراء تحقيق شفاف بهذه الحادثة حيث تعهد المجتمعون بعدم التغطية على أحد وإنزال العقوبات بالمتسببين.